تعلم برمجة قمر صناعي من الصفر إلى الاحتراف في أربعة أيام!

التعليم 2019-08-03

نشر لأول مرة على حسوب IO

عرض محدود، محدود أحد من الشعرة وأخف من السيف، عفواً أقصد أحد من السيف، وأخف من مثقال صغير من الشعرة، هل تدري كم تزن الشعرة؟ أنت لا تدري بالطبع، ولكنك بالتأكيد تعي أنها خفيفة جدا، هذا المعهد أقصد العرض المحدود أخف من الشعرة، هو لا يقاس بالكيلوجرام ولكن هو تشبيه يدل على ضيق الوقت الذي يداهمك حتما إذا أضعت الفرصة. ماذا، لا يوجد وقت، لا لا لا، كل دقيقة من وقتك تمضي تخسر. ماذا؟ لا أسمع؟ لا أصدق!! على أنا في حلم أم حقيقة؟ تخفيض ٩٩٪ مش معقول يا ولد، ٩٩ يا رجل! انتخابات عربية؟! لا إنها حقيقة وقمَة في النزاهة، وقيمة الدورة بعد خفض التكاليف ورفع المقادير وسحب تضخم الأرباح، واستشارة البنك الدولي والأوبك تصل إلى ١٠٠ ألف ريال، لا شيء، يا عزيزي بمجرد أن تسجل لدينا ستخرّ لك ناسا لبرمجة أقمارهم المعطوبة. ألا تعلم أن هناك مليون ترليون قمر صناعي، منها مليون بليون قمر بحاجة إلى برمجة، وهذا ما ستسّتطيع عمله بكل اقتدار بمجرد منتصف الدورة. ألم أقل لك أن لدينا مشروع في نهاية الدورة، يتضمن المشروع فتح موقع nasa.org ومشاهدة الصور الفلكية، وإغلاق المتصفح. ليس هذا فقط، ستغلق جهاز الكمبيوتر بعد ذلك!!! لنقم بعملية حسابية بسيطة، ١٠٠ ألف هااه، قد تبدو مبلغ كبير، لكن تذكر أنك حصلت عليها بعد تخفيض، كان السعر الحقيقي، لحظة أخرج لك الآلة الحاسبة، ماذا؟ رقم غير معرف؟! أنا أعرف أن هذه الآلة الحاسبة متقدمة وتظهر النتائج التي تبلغ أكثر من ١٤ رقم، وبعد ذلك تظهر الشاشة أن الرقم غير معرف، يعني ذلك أن همممم ههه (...) أووه، ماعلينا لنقم بعملية أكثر واقعية، ١٠٠ ألف هااه، في أربعة أيام، يعني ٢٥ ألف في اليوم لمدة نصف ساعة، هل قلت لك ذلك سابقا؟ هل قلت لك أن مبرمجي الأقمار الصناعية يكسبون في الدقيقة ١٠٠ ألف دولار، يعني أنك لا تدفع لدينا نحن نعطيك أكثر مما نحصل، نحن طيبون، ومهمتنا إخراج جيل من مبرمجي الأقمار الصناعية المسلحين بذخيرة العلم والخبرة العميقة والضليعين بالمجال، تخرّج من معهدنا ١٠ آلاف طالب من الدفع السابقة، وكلهم يعملون لدينا، أقصد في ناسا، سبيس إكس، بعضهم اغترب في القمر، أحدهم متزوج كائنة فضائية في المريخ، الآخر مارس توارد الخواطر مع كائنات الثقب الأسود، إشعاعات كهرومغناطيسية فقط، لقد أصبح هلامي ويمر عبر الجدارن ويتنقل عبر الضوء، هذا الأول في الدفعة. مدرسونا كلهم، بلا استثناء صعدوا على القمر وبرمجوا ثلاثة عشر لاقط رسيفر، أقصد قمر، كلهم بروفسورات على الرغم من أنهم صغار السن ١٧ سنة، لكن العلم لا يعرف المستحيل، لا يتأثر بالسنين، درسوا عندنا الدورة السابقة والآن يدرسوك، بسيطة، ما يحتاج، لقد دفعوا ٢٠٠ ألف، كان التخفيض ٩٨.٩٩٩٩٩٩٩٪ أنت سعيد، هذه المرّة، يا ابن المحظوظة. ماذا ألن تسجل معنا؟ لدينا خبرة ١٠ آلاف سنة في برمجة الأقمار الصناعية و٢٠ ألف سنة في تدريس المناهج الحديثة على يد أخبر خبراء المجال؟

(معاهدنا)

ملاحظة: هذا المقال للتسلية ولا أقصد أي أحد بعينه.